قصه الشهيد البطل احمد عمار



#قصة_البطل
#الشهيد_نقيب_احمد_عمار


كان دايما يقول انا عارف ان العبوات الناسفة مش هتموتنى لانى واخد عليها الى هيموتنى الغدر منهم عارفين ليه لانهم كانوا بيقولوا عليه المدمر وكانوا راصدينه .. النهارده الصبح طلع تمشيط لمنطقه معينه ..المهم راح لنقطه محدده وزمايله قالوله هنيجى معاك مرديش واول موصل النقطه دى جاتله طلقة إرهابى قناص قذر جبان مقدرش يواجهه لأنه جبان ..... جرييوا زمايله عليه لاقوه بيضحك وعمال ينطق الشهاده وهو فى عربية الاسعاف عمال يقرا قرآن وينطق الشهاده إلى أن وصل مستشفى العريش....وكانت روحه ذهبت الى خالقها لتنعم بالجنه التى وعدها الله للشهداء......وتلك كلمات جندى معه كتبها على صفحته....ده كلام عسكري عنده 
استشهد اخونا، استشهد منوب الكتيبة، استشهد اكتر ظابط بيسعى فى حل مشاكل العساكر وتنفيذ طلباتهم 
لسة امبارح بقول له انا مش مرتاح للطلعة دى، بص لى وابتسم وماردش، اكنه حاسس
قبل ما يخرج جاب كرتونة عصاير للرجالة وقال دى منى للرجالة، اكنه بيودعنا 
كاتب على بروفايله مشروع شهيد ونالها ، نام وارتاح انت سايب سيرة طيبة هتفضل فى ضهرك ليوم الدين .. هتوحشنى جدا يا قائد
......هؤلاء هم ابطالنا ونحن نفتخر بهم فى بلدنا ....اللهم تقبله عندك من الشهداء....
إنه الشهيد البطل النقيب احمد عمار... 
ادعوله بالرحمة